مجلس الأعمال الروسي السوري يقدم مساعدات للأسر المتضررة من الإرهاب في حمص

وزع مجلس الأعمال الروسي السوري بالمشاركة مع التجمع الروسي لتنمية علاقات الصداقة مع سورية اليوم سلات غذائية على نحو ألف أسرة متضررة من الإرهاب بمحافظة حمص.
وأشار رئيس المجلس الدكتور لؤي يوسف في تصريح إلى أن هذه الفعالية تقام تحت عنوان “إلى مدينة حمص بكل الحب من روسيا” مبيناً أنها تتضمن توزيع مواد غذائية بكمية 54 طناً مغلفة ومعبأة.

من جانبها أشارت هدى الآغا المنسق العام للفعاليات الخيرية للمجلس بسورية إلى أنه تم اختيار المستفيدين بالتعاون مع وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل لضمان وصول المساعدات إلى الشرائح الأكثر احتياجاً والمتضررة جراء الحرب الإرهابية على سورية.

الشابة فرح فهد متطوعة بفعاليات “كل الحب من روسيا لسورية” أشارت إلى أنها مسؤولة عن تنظيم وتدقيق كل اسم يأتي من كل عائلة مكرمة وبعد تدقيق الاسم مع الهوية يتم إيصال كل سلة لكل عائلة مع مراعاة شروط التباعد والتعقيم والتنظيف مبينة أن فريقهم يضم أربعة عشر عضواً لكل منهم مهمة.

من جانبهم عبر عدد ممن تسلموا المساعدات عن شكرهم لأصحاب المبادرة التي من شأنها تخفيف الأعباء عن الأسر في ظل هذه الظروف التي فرضتها الحرب الإرهابية والإجراءات الاقتصادية القسرية أحادية الجانب المفروضة على سورية.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

 

مشاركة الخبر