آثار أقدام بشرية تعود إلى 23 ألف عام في ولاية نيو مكسيكو الأمريكية
  • 2021-09-24

في كشف جديد يعطي معلومات جديدة عن بدء استقرار الإنسان في الأمريكيتين عثر فريق من الباحثين البريطانيين على آثار أقدام بشرية تعود إلى نحو 23 ألف عام في ولاية نيو مكسيكو الأمريكية.

ووفق هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” فإن باحثين من جامعة بورنماوث عثروا على آثار الأقدام في الطين الناعم على أطراف بحيرة ضحلة تشكل الآن جزءا من منطقة الرمال البيضاء في نيو مكسيكو وبناء على أحجامها فهي تعود إلى بالغين ومراهقين وأطفال كانوا يسافرون ذهابا وإيابا أما عمرها فيقدر بـ 23 ألف عام.

ولفت الباحثون إلى أن هذا الكشف يعني أن البشر وصلوا إلى الامريكيتين قبل نحو 7 آلاف عام مما كان معروفا سابقا حيث كان يعتقد أنهم وصلوا إليها قبل نحو 16 ألف عام.

وقال البروفيسور ماثيو بينيت المؤلف الرئيسي للورقة البحثية من جامعة بورنماوث إن “أحد أسباب وجود الكثير من الجدل حول بدء استقرار الإنسان في الأمريكيتين هو أن هناك نقصا حقيقيا في البيانات الثابتة التي لا لبس فيها” مضيفا إن “آثار الأقدام ليست مثل الأدوات الحجرية .. إنها بصمة لا يمكن أن تتحرك لأعلى ولأسفل في طبقات التربة” في إشارة إلى دقة المعلومات التي تعطيها عن أعمار أصحابها.

ويمكن للاكتشاف الجديد أن يغير وجهات النظر حول وقت استقرار الإنسان في الأمريكيتين كما يشير إلى أنه ربما كانت هناك هجرات كبيرة لا يعرف عنها العلماء شيئا الآن ويثير أيضا احتمال أن تكون هذه المجموعات السكانية السابقة قد انقرضت.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

Sama TV